البث الحي
Ifilm App Android Ifilm App Android
فارسی English
297
-
الف
+

مخرج مسلسل "من لم يجهد" في حوار خاص مع آي فيلم

اجرى "علي رضا بذر افشان" مخرج مسلسل "من لم يجهد" حوارا خاصا مع قناة آي فيلم حول مسلسل "من لم يجهد".

اجرى "علي رضا بذر افشان" مخرج مسلسل "من لم يجهد" حوارا خاصا مع قناة آي فيلم حول مسلسل "من لم يجهد".

ويعد مسلسل "من لم يجهد" اول تجربة لـ"علي رضا بذر افشان" في الاخراج التلفزيوني وهو يعود لزمن الحرب المفروضة على ايران.

يبدو ان "من لم يجهد" هو نوع مختلط فهو كوميديا كما يتناول مسألة الحرب والدفاع المقدس وبه لمحات ميلو دراما. فبرأيك لاي نوع يعود المسلسل؟

انا معترض على وصفه بالميلودراما لكن بنظرة عامة يمكن القول انه دراما اجتماعية وبرأيي "من لم يجهد" هي كوميديا حربية تروى في سياق قضايا الاسرة. والحقيقة انه لا يمكن حصر الدراما التلفزيونية بنوع معين ومسلسل "من لم يجهد" يتكون من عناصر مختلفة وتركيبة خاصة من جميع الانواع لكن الابرز هو الكوميديا الحربية.

هل صحيح تحول الاشرار في المسلسل الى ابطال؟

الحقيقة ان شخصية (أسد) التي يلعبها "كامبيز ديرباز" ليست شخصية شريرة بالمعنى المتعارف عليه فهو شاب بسيط وحسن النية لانه يبحث عن الكنز لينقذ عائلته من الفقر لكن يمكن القول ان الشخصية الشريرة بهذا العمل هي شخصية (عماد) التي لعبها "سام درخشاني" وهي تختلف عن الادوار الايجابية التي لعبها سابقا ولقد اجاد لعب دور الشخصية السلبية.

من المعروف لدى الجمهور ان سام درخشاني و بجمان جمشيدي ثنائي كوميدي لكنك خلقت ثنائي ديرباز - درخشاني في هذا المسلسل!

من الجيد انك اشرت لهذه النقطة فمن قبل كان من المعروف ثنائي بجمان جمشيدي وسام درخشاني لكن في "من لم يجهد" شهدنا تألق ثنائي جديد وهو ديرباز- درخشاني وشهدنا كما هم متناغمين مع بعضهما الى حد كبير.

الا تعتقد بان خاطرت باخراج عمل عن فترة الحرب باول تجربة اخراجية لك في التلفزيون

الحقيقة ان اخراج هذا المسلسل كان صعب جدا لان ليس حول مشاهد حربية فقط وانما شملت شكل المجتمع والناس بتلك الفترة وعند اختيار مواقع التصوير واجهنا مشكلة التحولات والتغيرات الاجتماعية والتكنولوجية لان مواقع التصوير يجب ان تكون مرتبطة بتلك الفترة الزمنية مما دفعنا لتأسيس مدينة سينمائية كاملة خاصة بتلك الفترة وهذا شكل اكبر تحديا بالنسبة لنا.

هل كان اسم المسلسل "من لم يجهد" منذ البداية؟ لانه اسم صعب الى حد ما؟

نعم، لان اساس القصة هو بحثهم عن الكنز وبحسب المثل المعروف من لم يجهد لن يجد الكنز لكن في النهاية نجد ان الكنز مرتبط بالمفاهيم الوطنية فشخصية اسد وجدت ان الكنز في الدفاع عن وطنه وان قلقه على بيت والده تبدل الى قلق على بيته الاكبر وهو الوطن وحاولنا استخراج مفاهيم الحرب ووضعها الإنساني من صميم القصة التي كانت بمثابة كنز أخلاقي.

اقرأ المزيد:
كامبيز ديرباز يكشف تفاصيل إقترابه من العمى

كامبيز ديرباز يذهب بمن لم يجهد إلى الهند

 

ل.ق/ د.ت

الرسالة
إرسال رسالة