البث الحي
Ifilm App Android Ifilm App Android
فارسی English
225
-
الف
+

مهرجان أفلام المقاومة الدولي.. من الدورة الأولى حتى الـ16

نافذة على 16 دورة من مهرجان المقاومة السينمائي الدولي

يعد مهرجان أفلام المقاومة الدولي الذي كان يقام سابقاً تحت عنوان "مهرجان أفلام الدفاع المقدّس" إحدى أقدم الفعاليات السينمائية التي انطلقت بعد الثورة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وتواصل أعمالها حتى اليوم حيث بلغت نسختها الـ16.

وأُقيمت النسخة الأولى لهذه التظاهرة السينمائية في العام 1983 في خضم الحرب المفروضة من قبل نظام صدام على الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وتزامناً مع ذكرى أسبوع الدفاع المقدس، في إطار أسبوع سينمائي وسط العاصمة طهران.

المهرجان الذي يقام كل سنتين كانت تنعقد دوراته الأولى ضمن قالب أسبوع سينمائي للدفاع المقدس، وكفعالية سينمائية للتنافس المحلي، ليخرج فيما بعد من شرنقة السينما المحلية ويعقد العزم على دخول المضمار العالمي وذلك ابتداءا من الدورة الـ11.

وبعد ذلك شكّلت مؤسسة "روايت فتح" الثقافية وجمعية سينما الدفاع المقدس في إيران في العام 2012 م الأمانة العامة الدائمة لمهرجان أفلام المقاومة الدولي بغية مواصلة التخطيط والأنشطة المستمرة على مدار العام وبهدف تحسين جودة الأعمال التي تحاكي موضوع المقاومة واكتشاف وتحديد المواهب الجديدة ودراسة الجدوى للدعم والاستثمار في سينما الدفاع المقدسة وتوسيع العلاقات الميدانية للمهرجان الدولي.

وانحصرت عروض الدورة الأولى من مهرجان أفلام المقاومة الدولي على أفلام وثائقية حول الدفاع المقدّس، بعد ذلك توقفت فعاليات المهرجان لمدّة أربعة أعوام حتى يتقرّر إطلاق النسخة الثانية منه في العام 1986، والتي سلّطت بدورها الضوء على الأفلام الوثائقية أيضاً ولكن بشكل أكثر صرامة، مع تقديم جوائز قيمة.

ومع أن المهرجان اكتفى خلال دوراته السابقة بإقامة مسابقات محلية تخللتها بعض الاقسام الدولية للعروض، إلاّ أنه حاز على أهمية خاصة في المنطقة ولفت انتباه المهتمين بالشأن السينمائي، ليعقد العزم على إطلاق دورته الـ16 تحت عنوان "مهرجان أفلام المقاومة الدولي"، ملتحقا بركب الفعاليات السينمائية العالمية.

وظهرت ملامح الاستقطاب الدولي نحو المهرجان في نسخته الـ15، إذ حاز على مشاركة دولية واسعة، وفي حفل اختتام المهرجان تم تقديم جوائز لـ188 مخرجا محليا وأجنبيا من خمس قارات ومن 23 دولة، وبتحكيم 57 شخصية سينمائية إيرانية وعالمية في أقسام مختلفة من المهرجان.

كما شارك بالدورة الخامسة عشر من المهرجان شخصيات إيرانية ودولية بارزة، من بينها، مراد شاهين (مدير عام المؤسسة السينمائية السورية)، سلمى المصري (الممثلة السورية الشهيرة)، علي زاهر (الرئيس التنفيذي لمؤسسة الأرز اللبنانية) ومن إيران علي نصيريان، بهروز أفخمي، مسعود ده نمكي وغيرهم من كبار الفنانيين.

وتقام حاليا المرحلة الأولى من مهرجان أفلام المقاومة الدولي بدورته الـ16 والتي تتضمن أربعة أقسام ثلاثة منها محلية (صناع الافلام التعبويين – الدراسات السينمائية حول الدفاع المقدس – مهرجان المهرجانات) وقسم آخر مخصص لجائحة كورونا تحت عنوان (المدافعون عن الصحّة) في الدفاع المقدّس في الفترة من 21 حتى 27 سبتمبر/أيلول الجاري.

جدير بالذكر أن مهرجان أفلام المقاومة الدولي بنسخته الـ16 ينعقد خلال شهري سبتمبر/أيلول و نوفمبر/تشرين الثاني 2020، بإدارة "مهدي عظيمي ميرآبادي" في العاصمة طهران، مع اتخاذ التدابير الصحية الكاملة في ظل تفشّي فيروس كورونا المستجد.

ف.أ/ح.خ

الرسالة
إرسال رسالة