البث الحي
Ifilm App Android Ifilm App Android
فارسی English
180
-
الف
+

سعيد رحماني كاتب مسلسلات ناجحة في حوار مع آي فيلم

موقع قناة آي فيلم في حوار مع الفنان الإيراني سعيد رحماني

قد لا يكون اسمه مشهورا كأسماء الممثلين أو المخرجين، لكنه كتب سيناريو مسلسلات حين تستذكرها الذاكرة تجلب معها المزيد من الذكريات الحلوة. 

فهو كاتب أول مسلسل بدأ سلسلة "المسلسلات المناسباتية".. أي مسلسل "المفقود".. وهو مسلسل شد إليه الكثير من المشاهدين وهم على مائدة الإفطار. 

ومن المسلسلات الأخرى الناجحة التي كتبها هو مسلسل "وفاء"، والذي صور قصة تعلق جميع أحرار العالم بالطريق الذي سلكه أباعبدالله الحسين عليه السلام، بأي دين أو مذهب كانوا. 

"اليوم الثلاثون" مسلسل آخر بقلم هذا الكاتب القدير، وهو مسلسل بمضمون روحي، يتطرق إلى موضوع التوبة، ويشد الصائمين إلى التفكير أكثر في أيام الله تلك، بهذا المضمون. 

البحارة، ظل الشمس، يوم الرحيل، الجرح وغيرها، من الأعمال الدرامية الأخرى التي أنتجها قلم السيناريست سعيد رحماني.

وكان لموقع قناة آي فيلم هذا الحوار مع سعيد رحماني:

1. برأيك لماذا لازال المشاهد يحب مسلسل "وفاء"؟ 

۱. هناك عدة أسباب لنجاح مسلسل ما، أهمها القصة التي تشد المشاهد إليها، والعناصر المؤثرة في هذا المجال هي إمكانية التأثير وحجم التاثير في تلك القصة، ففي مسلسل "وفاء" قصة الحب التي يرويها المسلسل هي عنصر التأثير في المتلقي، والمضمون العاشورائي والحب الإلهي والتفاني هي ضمانات تأثير تلك القصة. 

۲. كاتب مسلسلات ناجحة مثل "المفقود" و"وفاء" ماذا يتبنى الآن من مشاريع فنية؟

2. حاليا قد أنهيت كتابة مسلسلان.. الأول تحت عنوان "القمر والغزل" بتوصية مؤسسة "سيمافيلم" وهو يتطرق إلى تأثيرات قيام عاشوراء، والقصة تدور في عام 63 للهجرة في المدينة المنورة، والثاني مسلسل بقصة حب وفي أجواء تجسس، كتبته في 30 حلقة، وأتمنى أن يبدأ إنتاجهما في أقرب فرصة ممكنة. 

3. هل تشاهد قناة آي فيلم؟ وبرأيك ما هو مدى تأثير هذه القناة في عصر الكورونا؟ 

3. بسبب انشغالي الكثير لست مشاهدا متابعا، ولكن بعض الأحيان وبعد إعلان مسبق تابعت مسلسلا ما على قناة آي فيلم. من دون شك فإن هذه القناة وبسبب تركيزها على الأعمال الدرامية والمسلسلات تتمتع بدور فريد في تسلية المتلقي الذي التزم المكوث في البيت بسبب ظروف الكورونا، وبنفس السبب يتطلب ذلك من القائمين على القناة الالتفات إلى اكتساب أعلى نسبة من رضا المشاهدين، وذلك من خلال التنويع والتوسع في عملية اختيار الأعمال المقررة إعادة بثها، بل أكثر من ذلك السعي لإنتاج أعمال تختص بالقناة، وأن يبدوا مرونة أكثر في عملية التخطيط والتصديق للأعمال التي من المقرر إنتاجها، بغية شد أكبر عدد ممكن من المشاهدين والمتلقين إلى القناة. 

ف.أ/ح.خ

الرسالة
إرسال رسالة