البث الحي
Ifilm App Android Ifilm App Android
فارسی English
199
-
الف
+

السويد تدرس إمكانية إقامة مهرجان مالمو على الشبكة العنكبوتية

لم تحسم إدارة مهرجان مالمو للسينما العربية بالسويد موقف الدورة العاشرة بشكل نهائي بعد تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)

لم تحسم إدارة مهرجان مالمو للسينما العربية بالسويد موقف الدورة العاشرة بشكل نهائي بعد تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، مشيرة إلى أنها تعمل على إقامته في موعده المحدد أو التخطيط لبدائل حال تعذر عقده.
وقالت الإدارة، في بيان: "نعمل حاليا على إقامة الدورة العاشرة من المهرجان وسوق ومنتدى مالمو 2020 كما هو مخطط له، خلال الفترة من 8 إلى 13 أكتوبر/تشرين الأول. بالطبع نتابع إرشادات السلطات الصحية والسياسية لحماية صحة المشاركين والضيوف والجمهور والموظفين وسنعمل على تطبيقها".
وأضافت: "في الوقت نفسه ندرس ونخطط لإمكانيات عدة بديلة عن إقامة المهرجان في موعده حال تعذر ذلك. فمن الممكن أن يكون (أون لاين) مثلا. ونتمنى دوام الصحة للجميع".
مهرجان مالمو للسينما العربية أصبح في غضون سنوات قليلة أكبر حدث سينمائي عربي في أوروبا، وكانت السينما التونسية ضيف شرف دورته الماضية.
وهذا المهرجان الوحيد الذي يمثل منصة للتعريف بالسينما العربية في الدول الإسكندنافية، وعُقدت دورته الأولى في عام 2011، ويقدم مجموعة واسعة من الأفلام التي أعدها صناع الأفلام العرب، أو التي ترتبط بطريقة أو بأخرى بقضايا العالم العربي والثقافة العربية.
وحلت دولة مصر ضيفة شرف على المهرجان في دورة عام 2018، واختيرت دولة تونس لتكون ضيفة الشرف لعام 2019. ويعرض مالمو عددا من الأفلام الخاصة بالدولة ضيفة الشرف، ويستضيف وفدا من صناع السينما فيها، إلى جانب إقامة معارض وندوات فنية متعلقة.
م.ع\د.ت

الرسالة
إرسال رسالة