البث الحي
Ifilm App
فارسی English
154
-
الف
+

في ذكرى رحيلها..ما لاتعرفه عن النجمة عسل بديعي

يصادف اليوم (31 مارس)  ذكرى رحيل الفنانة الشابة عسل بديعي والتي توفيت عن عمر يناهز الـ35 عاما.

يصادف اليوم (31 مارس)  ذكرى رحيل الفنانة الشابة عسل بديعي والتي توفيت عن عمر يناهز الـ35 عاما.
ومرت سبع سنوات على وفاة هذه النجمة التي جاءت نتيجة عارض في الدماغ ادى الى نزيف في المخ و في النهاية اضطراب في الجهاز التنفسي و من ثم ...الوفاة.
وقبل وفاتها بأعوام قامت الراحلة بديعي بخطوة جريئة وايجابية وهي ملء استمارة تبرع أعضائها في حال وفاتها وتحقق ما كانت تصبو اليه و تعمل من اجله كعمل انساني حيث انقذت عدد من المرضى المحتاجين بقلبها و كبدها و رئتيها. 
شيع جثمانها بموكب مهيب وسط ذهول المحبين و دفنت بمقبرة جنة الزهراء عليها السلام. 
وقبيل الدفن ، اهدى الرسام الايراني الشهير محمود فرشجيان لوحة سجاد ثمينة لعائلة الراحلة عسل بديعي، وذلك تقديراً لموقف هذه الأسرة في التبرع باعضاء ابنتها المتوفاة .
كما اعرب طليقها فريبرز عرب نيا خلال مراسم التشييع عن تعازيه لكافة الفنانين والسينمائيين و مختلف شرائح الشعب فيما لفت ابنهما جانيار الانظار ببكائه المستمر على والدته وتأثره الشديد بالصدمة .
و كان آخر عمل ظهرت فيه النجمة الراحلة فيلم "بسلامة السيدة" (به سلامت بانو) للمخرج مرتضى متولي حيث ادت عسل دور سيدة تعمل في مجال تصوير الحفلات ويخبرها الاطباء ان حياتها على وشك النهاية وليس امامها سوى بضعة اسابيع لذا تقرر إنجاز وإكمال اعمالها المتبقية.
ولدت عسل بديعي عام 1978 م بمدينة طهران ، بدأت أول خطواتها في السينما عام 1997 م من خلال فيلم " يكون أو لايكون " للمخرج كيانوش عياري ، حصلت على مؤهل جامعي في مجال العلوم الغذائية من الجامعة الأهلية في طهران ، زوجها كان الممثل المعروف فريبرز عرب نيا الذي جسد شخصية المختار الثقفي في المسلسل التاريخي الشهير .
شاركت عسل بديعي بالتمثيل في العديد من الإفلام ، وهي كالتالي : فيلم " يكون أو لايكون " ( بودن یا نبودن ) للمخرج کیانوش عیاري ، 1998 م فيلم " الأيدي الملوثة " ( دست‌های آلوده ) للمخرج سیروس الوند ، 2000م . فيلم " سبع ستائر " ( هفت پرده ) للمخرج فرزاد مؤتمن ، 2001م . فيلم " من صميم القلب " ( از صمیم قلب ) للمخرج بهرام کاظمي ، 2001م . فيلم " شمعة في مهب الريح " ( شمعی در باد ) للمخرجة بوران درخشنده ، 2004 م . فيلم " فراشة في الضباب " ( بروانه‌ای در مه ) للمخرج محمد جواد کاسه‌ ساز ، 2005 م . فيلم " الشموخ " ( سربلند ) للمخرج سعید تهراني ، 2007 م . فيلم " اليوم الثامن " ( روز هشتم ) في العام 2009 م .
كما حصلت عسل بديعي على جائزة العنقاء البلورية من مهرجان فجر السينمائي الدولي في دورته الثامنة عشرة في العام 2000م ، كأفضل ممثلة عن دورها في فيلم " الأيدي الملوثة " .
رحمـــها الله و اسكنها فســـيح جناته.
ف.س/د.ت

الرسالة
إرسال رسالة