البث الحي
Ifilm App Android Ifilm App Android
فارسی English
369
-
الف
+

"سارا خوئيني ها" تكشف سر قلة ظهورها الاعلامي

الفنانة الإيرانية "سارا خوئيني ها" تفتح قلبها و تكشف سر قلة ظهورها الإعلامي.

ابتعدت الفنانة "سارا خوئيني ها" عن اللقاءات الصحفية والتلفزيونية لمدة 9 سنوات تقريبا.

وعللت سبب ابتعادها بانها لا تبحث عن الدعاية وبانها تحب ابقاء حياتها الشخصية هادئة وبعيدة عن الاعلام وبان تؤدي عملها فقط.

وقالت ان هناك الكثير من المشاهير يحبون ان يسلط الضوء عليهم طوال الوقت كنوع من الدعاية والشهرة ولكنها ليست كذلك.

وعن احساس البعض حولها بانها انسانة جدية وصعبة المراس، قالت ان شخصيتها ليست جدية او صعبة لهذه الدرجة وهذا ما قاله البعض لها من ان شخصيتها مختلفة عما كانوا يعتقدونه.

واعترف لها "مهدي فخيم زاده" انه عندما قرر ان تشاركه احدى اعماله حاول في البداية ان يظهر لها وجه جدي وقاس لإعتقاده بانها ستحدث مشاكل مع زملائها وستقف في وجهه لتعبر رأيها ولكنه وجد انها هادئة وبأن شخصيتها بعيدة عن ذلك تماما.

وارجعت سبب اعتقاد البعض في انها جدية بسبب لعبها الكثير من الادوار السلبية خلال مسيرتها المهنية.

ونذكر ان سارا من مواليد طهران وهي خريجة فرع الغرافيك من كلية الفنون الجميلة بجامعة طهران، في عام 1990 خاضت اولى تجاربها في التمثيل عبر فيلم الفيديو "الصباح الدامي" للمخرج فرامرز باصري. في عام 1991 قامت بتمثيل أول أفلامها السينمائية تحت عنوان "الزهور والرصاص" للمخرج ناصر مهدي بور.

وقد تالقت خوئيني ها من خلال تمثيلها دور "حميرا" في مسلسل "العصمة الضائعة " إلى جانب الفنان أمين تارخ وتحولت إلى شخصية مشهورة ذات جمهور كبير، بحيث اختارها مهرجان البرامج التلفزيونية كافضل ممثلة خلال عامي 2004 و2005.

من بين أعمالها السينمائية :"طالع الحب". "الأصدقاء". "القناع". "اسباغيتي في ثمانية دقائق". "الدعوة". "سوبر استار". "صداقة من نوع النار". "يقظة الأحلام". "أحدنا نحن الإثنين". "على طول المدينة". "القلب المتأرق".

ومن المسلسلات: "الرحلة الخضراء". "طريق الليل". "صراخ صامت". "قبل يوم". "ذكريات رجل غير مكتمل". "القبعة البهلوية". "ليلة زجاجية". "الإنتخاب الأول".

ل.ق/ د.ت

الرسالة
إرسال رسالة