البث الحي
Ifilm App
فارسی English
1399
-
الف
+

ردود أفعال متباينة حول حجب قناة آي فيلم على اليوتيوب

ردود أفعال غير متوقعة من جمهور قناة آي فيلم على حجب صفحتها على موقع اليوتيوب

بعد الخطوة المفاجئة التي قامت بها ادارة "اليوتيوب" بحجب صفحة قناة آي فيلم العربية وبعدها قناة الفارسية بفاصل اسبوع. أبدى العديد من جمهور القناة ومتابعيها ردود أفعاهم ووجهات نظرهم حول هذا الموضع وهذه الخطوة المجحفة بحق القناة التي تقوم بنشر محتوى ثقافيّ إجتماعي بعيداً عن أيّة مواضيع سياسيةّ ودينية.

وقد تعددت مستويات الغضب والإنزجار من قبل الجمهور ما انعكس على تعابيرهم ووجهات نظرهم وجملهم الصاعقة التي وجهوها للمتسببين بهذا الأمر.

حيث كان لعبارة قصيرة ولكنها قوية جدا من الصديق (م.أ) أن تبدي مدى سخريته من إدعاء الديمقراطية والتبجح الغربي حيث اوجز وقال: إنها الديمقراطية الأمريكية.

كما كان للصديق (م.ع) من العراق رأي مشابه تقريباً ولكن فصل بالشرح اكثر إذ قال: أعتبره خبراً اعتيادياً لانها قنوات تعيد العادات والتقاليد والثقافة الاسلامية التي تم سلبها وتدميرها في روح هذا الجيل، ان شاء الله بانطلاق اقماركم الصناعية عن قريب ستبثون كل قنواتكم دون حاجة لأحد.

من جهة أخرى مالت الأخوات إلى التحدي والإصرار وفتح فناة جديدة وتعهدوا بدعمها: حيث علقت الصديقة (ف.م) من البحرين بالقول: افتحوا قناة جديدة بغير اسم وسوف ندعمكم بالتأكيد وسيصل عدد المشتركين خلال ساعات إلى الآلاف.

وبعض المتابعين الأفاضل كان لهم وجهة النظر التي تؤكد نظرية التآمر على الجمهورية الإسلامية في إيران حيث قالت إحداهنّ: لعن الله الظالمين من الأولين والآخرين، لا يقدرون على مواجهة إيران فيحاربونها بهذه الأساليب القذرة.

وقد وصلت مئات التعليقات والرسائل والردود على هذا الخبر من قبل الجمهور الكريم ولا يسع هذا الخبر استيعابها كلها.

إقرأ أيضاً: 

في خطوة مثيرة للاستغراب ودون أي إطلاع مسبق.."اليوتيوب" يحجب صفحتي آي فيلم العربية والفارسية!!

وقد أفادت العلاقات االعامة لقناة آي فيلم قبل أيام أنه تم حذف صفحتي القناة على موقع اليوتيوب دون أن تتلقيا أيّ تحذير أو إنذارقبل حجبهما من قبل موقع اليوتيوب.

وتاتي هذه الخطوة المثيرة للاستغراب في وقت ان صفحتي القناتين كانتا ملتزمتين بكافة القوانين والقرارات المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية والحقوق المعنوية التي يهتم بها موقع اليوتيوب دون أن تنتهكا أي منها.

ومن المستغرب ان موقع اليوتيوب قام بحجب صفحة آي فيلم العربية دون انذار مسبق حيث أصبحت الصفحة خارج متناول ايدي المتابعين والقناة بشكل كامل، الامر الذي يتنافي مع كافة المواثيق المهنية.

الجدير بالذكرهنا أن صفحة قناة آي فيلم الناطقة بالعربية على اليوتيوب الذي كان يتابعها 560 الف شخص، كانت قد حظيت باقبال واسع جدا من قبل الجمهور العربي في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا لدرجة أن نسبة مشاهدة الصفحة تخطت حاجز مليار و200 مليون دقيقة خلال العام الاخير وذلك لعرضها المسلسلات الايرانية المدبلجة باللغة العربية.

ح.خ

الرسالة
إرسال رسالة
ابو علي

الإعلام الغربي المأجور لا يريد دراما او أفلام او مسلسلات هادفة ومحتشمة وهذه الرسالة لا تلبي ارادات الاعلام الغربي المنحرف