البث الحي
Ifilm App
فارسی English
1236
-
الف
+

شاهد كيف نعى نجوم الفن الإيراني المخرج الراحل "يد الله صمدي"

تفاعل النجوم مع وفاة المخرج القدير يد الله صمدي

توفي المخرج الايراني يدالله صمدي يوم أمس عن عمر ناهز الـ67 عاماً بعد معاناة مع المرض. والراحل يد الله صمدي مخرج إيراني عملاق وصاحب نمط خاص في الاخراج السينمائي، وله أعمال خالدة أرسلت الكثير من الفنانين الإيرانيين إلى عالم النجومية.

وبعد وفاته علق كثيرون من نجوم الفن الإيراني على وفاته ونعوه على صفحاتهم الخاصة عبر مواقع التواصل الإجتماعي ومن بين أشهر هذه النعوات نذكر لكم بعضها:

الفنانة الإيرانية "شهرة سلطاني نشرت الصورة التالية وكتبت عليها معلقة بالقول: السيد صمدي العزيز، كيف لي أن أصدق؟!!       تحدثت منذ أشهر مع كثيرين لنقيم لك حفل تكريم، أقسم بذلك وكثيرون يعلمون هذا، من المؤسف رحيلك، ليس بوسعي أن أكتب أكثر.

الفنانة تهمينة ميلاني نشرت للراحل هذه الصورة وعلقت عليها بالقول: يد الله صمدي، رحل مخرج السينما الإيرانية الرائع، أعزي أسرته وأهالي الفن، مخرج أعمال لا تنسى مثل الحافلة و الرجل الذي كان يعرف كثيرا.

النجم المحبوب "آتيلا بسياني" نشر الصورة التالية وعلق عليها بالقول: أتقدم بالتعازي لأهالي الفقيد ولأهالي السينما الإيرانية برحيل المخرج يد الله صمدي، رحمه الله وألهم ذويه الصبر والسلوان.

النجم المحبوب "برويز برستويي" نعى المخرج القدير صمدي بالعبارات التالية: يد الله صمدي مخرج سينمائي قدير أخرج أعمالاً خالدة رحل عنا أيضا، أعزي ابنته وولده وأتمنى أن يلهمهم الله الصبر، تعازي الحارة.

أما النجم شهاب حسيني الذي خاض معه تجربة "شوق التحليق" الرائعة فقد نعاه بهذه الصورة معلقا: خضنا معا تجربة شوق التحليق وقد حان اليوم موعد تحليقك، رحمك الله وألهم أهلك الصبر والسلوان.

يذكر أن المخرج "يد الله صمدي"  من مواليد مدينة " مراغة " غرب ايران في العام 1952. بدأ نشاطه السينمائي في العام 1972م  كمساعد مخرج في فيلم " سرير لثلاثة أشخاص " للمخرج نصرت كريمي، وفي العام 1984 م أخرج أول أفلامه السينمائية وهو فيلم " الرجل الذي كان يعرف الكثير " (مردي كه زياد مي دانست ) وكان أول فيلم كوميدي بعد الثورة الاسلامية يسجل باسمه. ومن أشهر أعمال صمدي التلفزيونية مسلسل"شوق التحليق"( شوق برواز) والذي يتناول سيرة حياة نسر الجو الايراني الشهيد " عباس بابائي " .

ح.خ/ح.خ

الرسالة
إرسال رسالة