البث الحي
فارسی English

سياحة

المعالم الدينية

مما لا شك فيه بأن الحضارة الاسلامية على مدى القرون السابقة قد تركت الكثير من الأثار التي ابرزت الجانب الجمالي و الابداعي في كثير من الفنون, كفن الزخرفة و الخط العربي و العمارة ويمكنك ان ترى ذلك في كثير من المساجد و الأوقاف الاسلامية حيث يبدو جليا ان المهندس المسلم قد اعتنى بانجازاته بدقة و حرفية مطلقتان و أنجز ما أنجز معتمدا على أسس علمية كانت بذوراً لعلوم هذا الزمان.

وفي ايران و بالتحديد في مدينة شيراز الايرانية تجد ما برعت فيه الحضارة الاسلامية من فن العمارة في مسجد "نصير الملك" او المسجد الوردي.

يبدو هذا المسجد من الخارج كأي مسجد تقليدي بتصميم معماري اسلامي مميز, لكن بمجرد دخولك الى داخل المسجد سيفاجئك سيل من الأشعة الساحرة بسبب الزجاج المزخرف بالالوان المستخدم لجميع نوافذ المسجد و الذي ينعكس على السجاد الايراني ليخلق لوحات في غاية الروعة و الجمال. اذا قررت ان تزور هذا المسجد فعليك ان تفعل ذلك صباحاً اذ ان المسجد قد تم تصميمه ليلتقط أشعة الشمس في الصباح.

مسجد نصير الملك هو مسجد تقليدي يقع بالقرب من مسجد "شاه جراغ" الشهير. تم بناء المسجد في عهد القاجاريين ، ومفتوح للصلاة حتى الآن تحت رعاية مؤسسة ناصر الملك للأوقاف.

اختيار المحافظة

+