البث الحي
Ifilm App
فارسی English
183
-
الف
+

العالم يحتفي بـ فيدريكو فليني في ذكرى مئوية ميلاده

​​​​​​​تحتفي دول عدة هذا العام بالمخرج الإيطالي الكبير فيدريكو فليني بمناسبة مرور مئة عام على مولده.

تحتفي دول عدة هذا العام بالمخرج الإيطالي الكبير فيدريكو فليني بمناسبة مرور مئة عام على مولده.

ونقلت مجلة ورايتي السينمائية أن مراسما خاصة ستقام في مسقط رأس فليني مدينة ريميني الإيطالية، كما سوف يفتتح متحف دولي باسمه، أقيم في إحدى القلاع العائدة إلى العصور الوسطى.

كما أن هناك برامجا عدة سوف تقام للاحتفاء بهذا المخرج صاحب الأسلوب المولود في 20 يناير 1920، حيث من المقرر تنقل معرض خاص به إلى شتى المتاحف والمؤسسات السينمائية في مختلف أنحاء العالم.

كما أن رحلة خاصة بالمئوية تحت عنوان "فيدريكو فليني في 100" سوف تبدأ أعمالها في 16 يونيو الجاري بمتحف بيركلي وأرشيف باسبفيك السينمائي بالولايات المتحدة. وفي أول خطوة سوف يتم عرض فيلم "الشيخ الأبيض" بتمثيل آلبرتو سوردي، وهو أول فيلم كان بإخراج مستقل لفيدريكو فليني. وقد تم عرض النسخة المرممة من الفيلم في 25 ديسمبر في مدينة نيويورك.

وفي بريطانيا تعتزم المؤسسة البريطاينة للأفلام اقامة برنامجا لعرض أفلام فليني، سوف تستمر على مدار شهرين.

وستشهد مدينة روما برامج عديدة، منها معرض للفنون التركيبية للفنان دانتي فيرتي وهو ممن عمل مع فليني في هندسة مشاهد أفلامه. والمعرض سوف يحمل عنوان "كتاب الأحلام". ومن المقرر أن يفتتح المعرض في أبريل القادم، لينتقل بعدها إلى موسكو وبرلين ومدن كبرى أخرى.

وولد المخرج الإيطالي الكبير فيدريكو فليني في 20 يناير 1920، وتوفي في 31 أكتوبر 1993، وهو يعد من كبار السينما، ومن أهم المخرجين الإيطاليين، اشتهر بأسلوبه المميز الذي يمزج الخيال والباروكية مع الواقعية، ومن أبرز أفلامه فيلم "ثمانية ونصف" بتمثيل مارتشلو ماستروياني، الفائز بأوسكار أفضل فيلم أجنبي وأفضل تصميم ملابس في منافسات أوسكار عام 1963.

استمرت مسيرة فليني المهنية ما يقارب الخمسين عاما، وحاز على جائزة السعفة الذهبية عن فيلمه الحياة الجميلة، كما ترشح لنيل الأوسكار اثنتي عشرة مرة وأخرج أربعة أفلام استطاعت حصد الأوسكار عن فئة أفضل فيلمٍ أجنبي.

وفي عام 1993 حصل على جائزة أوسكار عن مسيرته الكاملة وإنجازاته ضمن الحفل السنوي الخامس والستين لجائزة الأوسكار.

من أعماله المشهورة بالإضافة إلى الحياة الجميلة، هناك جوليتا الأشباح، وليالي كابيريا، والطريق وساتيريكون.

ف.أ

الرسالة
إرسال رسالة