البث الحي
Ifilm App
فارسی English
الثُلاثاء 13 آغُسطُس 2019 21:39243
-
الف
+

الفنان صادقي.. هل نجح في تادية دور النبي ابراهيم(ع) بعد تمثيله دور "المأمون" السلبي؟!

الفنان الايراني محمد صادقي ممثل دور النبي ابراهيم عليه السلام في رائعة "ابراهيم خليل الله" للمخرج الكبير محمد رضا ورزي .

الفنان الايراني محمد صادقي ممثل دور النبي ابراهيم عليه السلام في رائعة "ابراهيم خليل الله" للمخرج الكبير محمد رضا ورزي هو من الممثلين القلائل  الذين نالوا شهرةمن خلال تمثيل دور أحد الانبياء عليهم السلام.

وقال الفنان صادقي نفسه في هذا الاطار ان تأدية دور الانبياء عليهم السلام كانت فخرا كبيرا له ومن أكبر المواهب التي أنعم الله اليه خلال مسيرته الفنية.

  ونال الفنان صادقي شهرة بواسطة تأدية دور "مأمون" في مسلسل "ولایة العشق" وبعد ذلك تمثيل الدور البطولي في  رائعة "ابراهيم خليل الله (ع)" مما أثار اعجاب محبي الفن السابع.

ربما لم يتوقع أحد بان الفنان صادقي ينجح في تمثيل دور النبي ابراهيم عليه السلام واتقان ادائه في مسلسل ابراهيم خليل الله خاصة بعد تمثيل دور "مأمون" الا انه ظهر ناجحا فيه لدرجة نال استحسان الجميع سواء الجمهور ومحبي الفن السابع أو الناقدين السينمايين.

نبذة من الفنان

الفنان محمد صادقي من مواليد سنة 1959، بمدينة مشهد المقدسة.

بعد ان انهى "محمد صادقي" دراسته الاعدادية قُبل في تخصصين هما الصناعات الغذائية و ميكانيك آلات زراعية ، لكنه لم يدخل ايٍ من هذين التخصصين وسافر الى الخارج و تحديداً الى امريكا خلافاً لرغبته فواصل دراسته هناك في مجال العلاقات العامة، و فنون العلاقات ثم استقر على السينما و التلفزيون. ولإكمال دراسته في التمثيل دخل مدرسة "سان فورد مايزنر" و مدرسة "لي ستراسبرغ" في هوليود .

يقول صادقي انه كان يشترك في بعض الاعمال القصيرة و الطويلة أثناء دراسته في الخارج وكانت باللغة الانجليزية و قد خاض تجربة التصوير ايضاً في الخارج، و كان قد شارك في اكثر من 25 عمل سينمائي طلابي في كلية السينما في امريكا، دخل اربع دورات في الإخراج و التمثيل في كليتي UCLA و USC، فتتلمذ على مخرجين محترفين و تعلم التمثيل الانجليزي و الفرنسي هناك ايضاً.

يقول صادقي: " كنت متعطشاً ان اتعلم طرق التمثيل الاخرى ايضاً في العالم".حصل على الدكتوراه في السينما و التلفزيون. و يقول انه كان له تجربة ايضاً في مجالات اخرى مثل مساعد مديرالتصوير و كذلك في المسرح، و عمل في الاضاءة وتنفيذ المشاهد. ونظر صادقي الى صناعة السينما نظرة جدية لها اهميتها في العالم. عاد الى ايران سنة 1992م فانخرط في التعليم في الجامعة فكان يدّرس التمثيل لاكثر من 40 ساعة في الاسبوع.

يقول صادقي" انا شخص مثابر اعمل بصدق عاطفي و مفعم بالحيوية، و لا احب الاحقاد". وصادقي راضٍ عن نفسه و يقول انه قدم ما يمكن ان يقدمه خلال فترة عمله في التمثيل و تدريسه.و راض عن دخله و يقول ان ما يحصل عليه يكفيه لتلبية حاجاته المعيشية. وهو يقول لم اكن اسعى الى التمثيل آنذاك بعد ان عدت من امريكا الى ان جاءني التمثيل بنفسه، يحب الادوار التاريخية و له اعمال كثيرة منها:"ولاية العشق" ، "ابراهيم خليل الله"، "المختار الثقفي".

س.ب/س.ب

 

الرسالة
إرسال رسالة