البث الحي
Ifilm App
فارسی English

ثريا قاسمي

X

قاسمي، ثريا (مواليد 18 ديسمبر عام 1940، طهران)

ولدت في العاصة الايرانية طهران عام 1319 هجري شمسي (1940 ميلادي) وعندما اصبح عمرها 21 عاما بدأت العمل كمذيعة  في الراديو ومنه انتقلت الى المسرح. وفي تلك المرحلة عملت في الدبلجة ودبلجت عددا من المسلسلات والافلام منها "أعلى من الخطر"وشاركت في مسرحية "انتيغون"و "من خلف الزجاج"و"اندورا".

ومثلت في فيلم "الهاتف"وهو فيلم قصير وحصلت على دور مهم في فيلم "السكينة في حضور الاخرين" ليكون درسا مهما لها في السينما وقدمت اداء قويا الى درجة انها بعد مرور كل هذه السنين تعرف بأول اعمالها السينمائية.

كما مثلت في اول مسيرتها في مسلسل تلفزيوني ''الرابط" وقررت عندها ان تركز على الراديو والمسرح، والى اليوم بعد كل الاعمال التي قدمتها تفضل قاسمي الاخراج و الدبلجة.

وفي مطلع العقد الاخير من القرن الماضي دخلت مجال البرامج التلفزيونية ومن ثم توجهت الى الافلام الكوميدية، وكونت شعبية جيدة من خلال مسلسليها "في ملاذك" و"الليلة العاشرة".

المسلسلات التي شاركت بها قاسمي هي: "أربعون جندي" و"قصة الحب" و"في ملاذك" و"ابتسامة الحياة" و"جميع أولادي" و"ورود دوار الشمس" و"في قلبي" و "الليلة العاشرة" و"كانت ملاكا" و"أصحاب القلوب الوالهية" و"هيا نتحدث عن الماضي" و"الجراح" و"قفص للتحليق" و"الديار العريقة" و"القبعة البهلوية" و"نغمة باران" و"نجمة الحيات" و"يمامة" و"لغز الشاه".

من افلامها التي مثلت فيها: "والد ذلك الآخر"(2014) و"الدمية"(2009) و"الدعوة"(2008) و"في ليلة الزفاف" (2008) و"ميلوديا"(2007) و"بنت المليونير"(2006) و"المحاكمة" (2006) و"الامير الايراني" (2005) و"انشودة الميلاد"(2004) و"المعادلة" (2003) "بائعة الحلوى"(2001) و"العشاء الاخير"(2001) و"رمادي"(2001) و"مارال"(2000) و"التمثال"1992) والخطوبة" (1989) و"النجمة والماسة"(1988).

ومن انجازات قاسمي هي :حصولها على تمثال حفل السينما السادس كثاني افضل ممثلة عن دورها في فيلم "العشاء الاخير" و جائزة العنقاء البلورية في مهرجان فجر الدولي التاسع عشر كأفضل ممثلة عن دورها في فيلم "مارال".


ف.س/ف.س

فنانون

ثريا قاسمي

قاسمي، ثريا (مواليد 18 ديسمبر عام 1940، طهران)

ولدت في العاصة الايرانية طهران عام 1319 هجري شمسي (1940 ميلادي) وعندما اصبح عمرها 21 عاما بدأت العمل كمذيعة  في الراديو ومنه انتقلت الى المسرح. وفي تلك المرحلة عملت في الدبلجة ودبلجت عددا من المسلسلات والافلام منها "أعلى من الخطر"وشاركت في مسرحية "انتيغون"و "من خلف الزجاج"و"اندورا".

ومثلت في فيلم "الهاتف"وهو فيلم قصير وحصلت على دور مهم في فيلم "السكينة في حضور الاخرين" ليكون درسا مهما لها في السينما وقدمت اداء قويا الى درجة انها بعد مرور كل هذه السنين تعرف بأول اعمالها السينمائية.

كما مثلت في اول مسيرتها في مسلسل تلفزيوني ''الرابط" وقررت عندها ان تركز على الراديو والمسرح، والى اليوم بعد كل الاعمال التي قدمتها تفضل قاسمي الاخراج و الدبلجة.

وفي مطلع العقد الاخير من القرن الماضي دخلت مجال البرامج التلفزيونية ومن ثم توجهت الى الافلام الكوميدية، وكونت شعبية جيدة من خلال مسلسليها "في ملاذك" و"الليلة العاشرة".

المسلسلات التي شاركت بها قاسمي هي: "أربعون جندي" و"قصة الحب" و"في ملاذك" و"ابتسامة الحياة" و"جميع أولادي" و"ورود دوار الشمس" و"في قلبي" و "الليلة العاشرة" و"كانت ملاكا" و"أصحاب القلوب الوالهية" و"هيا نتحدث عن الماضي" و"الجراح" و"قفص للتحليق" و"الديار العريقة" و"القبعة البهلوية" و"نغمة باران" و"نجمة الحيات" و"يمامة" و"لغز الشاه".

من افلامها التي مثلت فيها: "والد ذلك الآخر"(2014) و"الدمية"(2009) و"الدعوة"(2008) و"في ليلة الزفاف" (2008) و"ميلوديا"(2007) و"بنت المليونير"(2006) و"المحاكمة" (2006) و"الامير الايراني" (2005) و"انشودة الميلاد"(2004) و"المعادلة" (2003) "بائعة الحلوى"(2001) و"العشاء الاخير"(2001) و"رمادي"(2001) و"مارال"(2000) و"التمثال"1992) والخطوبة" (1989) و"النجمة والماسة"(1988).

ومن انجازات قاسمي هي :حصولها على تمثال حفل السينما السادس كثاني افضل ممثلة عن دورها في فيلم "العشاء الاخير" و جائزة العنقاء البلورية في مهرجان فجر الدولي التاسع عشر كأفضل ممثلة عن دورها في فيلم "مارال".


ف.س/ف.س

المزيد...